مبادرة بيرل والمؤسسة الإسلامية لتنمية القطاع الخاص تعززان التنافسية والاستدامة في حلقتَي نقاش دعماً لنمو القطاع التكنولوجي

مبادرة بيرل والمؤسسة الإسلامية لتنمية القطاع الخاص تعززان التنافسية والاستدامة في حلقتَي نقاش دعماً لنمو القطاع التكنولوجي

بغداد – اكاديمية الاعلام الحربي العربي

16 اغسطس 2023

• مبادرة بيرل والمؤسسة الإسلامية لتنمية القطاع الخاص تعقدان حلقتي نقاش لتمكين الشركات الناشئة في منطقة الخليج مع التركيز على تحسين التنافسية والاستدامة في قطاع التكنولوجيا المالية.

• المملكة العربية السعودية تسعى إلى تحقيق 13.3 مليار ريال سعودي (3.6 مليار دولار أمريكي) و ذلك عن طريق المساهمة المباشرة من شركات التكنولوجيا المالية في الناتج المحلي الإجمالي بحلول 2030، وهذا ما يعكس مقومات النمو الهائلة في المنطقة.

• نقاشات تؤكد أهمية تصميم شركات التكنولوجيا المالية لخدماتها ومنتجاتها بما يخدم منطقة الخليج ويلبي احتياجاتها الخاصة واعتبار آراء العملاء وتجاربهم أولوية قصوى ودمج مجال الاستدامة واعتباراتها في ثقافة الشركات الناشئة لضمان نجاحها على المدى البعيد.

)دبي، ١٤ أغسطس – بالتعاون بين مبادرة بيرل وهي منظمة غير ربحية رائدة في تحسين المساءلة والشفافية والمؤسسية في منطقة الخليج مع المؤسسة الإسلامية لتنمية القطاع الخاص وهي عضو مجموعة البنك الإسلامي للتنمية عقدت حلقتَيْ نقاش حصريّتَيْن في المملكة العربية السعودية، بهدف رفع مستوى التنافسية والاستدامة في الشركات الناشئة والمؤسسات العاملة في مجال التكنولوجيا المالية في المنطقة
ويأتي ذلك من منطلق التزام مبادرة بيرل بإرساء منظومة أعمال متينة راسخة في المنطقة.
وكما هو معروف فقد وضعت المملكة العربية السعودية أهدافاً طموحة تسعى من خلالها إلى تحقيق 13.3 مليار ريال سعودي (3.6 مليار دولار أمريكي) عن طريق المساهمة المباشرة من شركات التكنولوجيا المالية في الناتج المحلي الإجمالي بحلول 2030،
وتعتبر هذه زيادة مهمة مقارنة بمجموع 1.2 مليار ريال سعودي (317 مليون دولار أمريكي) في 2021 حسب ما أفاد مجلس الأعمال الأمريكي السعودي وهو ما يشير إلى أن المملكة تعكس مقومات النمو الهائلة وفرص التقدم العظيمة الكامنة في المنطقة،
وشهدت المملكة زيادةً سنويةً ضخمة في عدد شركات التكنولوجيا المالية العام المنصرم بنسبة هائلة بلغت 79%.
وتحدّث في الجلسة الأولى التي حملت عنوان “بناء شركات تكنولوجيا مالية من المنطقة وللمنطقة” متحدثون مرموقون منهم محمد التاجر المؤسس والشريك الإداري لشركة تغيير للاستشارات ش.م.ح.، ونويل كونولي الرئيس التنفيذي لناو موني. حيث ناقشت الجلسة أهمية تصميم شركات التكنولوجيا المالية لخدماتها ومنتجاتها بصورة تلبي المتطلبات الخاصة بمنطقة الخليج، واستطلعت التحديات والفرص التي تواجهها الشركات الناشئة العاملة في مجال التكنولوجيا المالية في المملكة العربية السعودية. ومن أهم النقاط التي أبرزها النقاش أهمية إجراء أبحاث وتحليلات شاملة لتحديد الثغرات الموجودة في السوق والتمكن من تلبية متطلبات العملاء بفعالية عن طريق تصميم منتجات وخدمات مبتكرة. وتَبَيّن أن الشركات الناجحة هي التي تضع آراء عملائها وتجاربهم على رأس أولياتها وتُكيّف حلولَها وفقاً لها. وأكدت النقاشات أيضاً الأهمية المتزايدة للمسؤولية الاجتماعية المؤسسية واعتبارات الحوكمة البيئية والاجتماعية والمؤسسية ودورها الرئيسي في تحقيق الشمول المالي، لا سيما وأن العملاء يولون أهمية كبيرة لما تحققه الشركات من أثر اجتماعي وأدائها من حيث الاستدامة. وشددت الجلسة أيضاً على ضرورة توفير بيئة داعمة تموّل الأفكار والشركات الناشئة المتنوعة لتحريك الابتكار وتسهيل الوصول إلى خدمات التكنولوجيا المالية تحديداً للأفراد والفئات التي تواجه صعوبة في الوصول إلى الخدمات والتسهيلات المصرفية.
وعلق المهندس حمزة السكتاوي رئيس وحدة الشمول المالي في مكتب كفاءة التنمية لدى المؤسسة الإسلامية لتنمية القطاع الخاص على الجلستين قائلاً: “نحن متحمسون جداً لتوحيد جهودنا مع مبادرة بيرل والتعاون في تنظيم نقاشات محورية من شأنها أن تحدث تغييرات جذرية وتؤكد دور الحوكمة المؤسسية في تحقيق النمو والربحية. رؤيتنا المشتركة هي تمكين الشركات التكنولوجية الناشئة في منطقة الخليج، وبالتحديد المختصة بمجال التكنولوجيا المالية، بتحسين تنافسيتها واستدامتها في المنطقة. وفي إطار هذه الشراكة، نطمح سوياً إلى تسريع مسارات التنمية المستدامة وضمان النمو المستمر والنجاح المتواصل لشركات التكنولوجيا المالية عبر المملكة.”
أما جلسة النقاش الثانية، فتناولت محور “الثقافة تدعم نمو الأعمال” وتحدث ضمنها شخصيات مرموقة منهم كريستينا أندرياسن مديرة البرامج لدى آسترولابز، ولجين البرغوثي مديرة التفاعل والثقافة والاستدامة في مجموعة شلهوب في السعود……انتهى

عن mostfa elrehabi

شاهد أيضاً

سوناك يعلن إجراء انتخابات بريطانيا في 4 يوليو.. وزعيم المعارضة: “حان وقت التغيير”

 أكد رئيس الوزراء البريطاني ريشي سوناك أنه يدعو لإجراء انتخابات عامة في 4 يوليو/تموز، في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *